عربية

 لماذا نشعر بالسعادة ؟

 لماذا نشعر بالسعادة ؟
يعرف السيروتونين ،وهو ناقل عصبي ، بالدور الذي يلعبه في مشاعر السعادة و الرفاهية.ويفرز هذا الهرمون من خارج الغدد الصماء وله خلايا خاصة تتواجد في جدار الشعب الهوائية و الأمعاء والغدة الصعترية و يعمل كموصل بين الأعصاب فيحسن المزاج و يعطي الشعور بالحالة الجيدة وله علاقة بالعاطفة الجنسية كما هو الحال بين الأزواج ، والعاطفة اللاجنسية بين الجدود و الآباء و الأمهات و الأبناء و الأحفاد و امتدادها إلى الأقارب ، وهي أساس العصبية العائلية و العصبية العرقية و الدولة ويؤدي النقص في هرمون "السيروتونين" إلى الشعور بالكآبة و عدم الرضى عن الذات حيث تم اعتباره من أهم أسباب الاكتئاب . كما تقود الزيادة في هذا الهرمون إلى التهور في التصرفات و المعاملات أما الزيادة المفرطة فقد يكون سببها ورم في خلايا السيتروتونين في الغدة الصعترية أو جدار الشعب و الأمعاء و ينتج عنها مرض الكرسنويد ومن أعراضه الإسهال و احتقان الوجه و الربو. ومن مضادات السيروتونين "الأونداسيترون" ويستعمل في حالات القيء و الإسهال الشديد الذي تفشل فيه العلاجات الأخرى

Aucun Commentaire

Laisser un commentaire