Fr

أول اختبار مغربي 100% لعلاج التهاب الكبد الوبائي C

أول اختبار مغربي 100% لعلاج التهاب الكبد الوبائي C
أطلقت شركة مولدياغ  Modiag  إنتاج وتسويق أول اختبار تشخيصي جزيئي مغربي 100٪ للالتهاب الكبدي سي ، والذي طورته المؤسسة المغربية للابتكار والبحث العلمي (MASCIR). هذا المنتوج  لذي سيسمح للشخص بالكشف المبكر عن المرض وسيحمي كذلك جزء كبيرا من الناس تم تقديمه  خلال لقاء نظم يوم السبت الماضي بالرباط من طرف المؤسسة المغربية للابتكار والأبحاث (MASCIR) تحت عنوان "القضاء على التهاب الكبد الوبائي C في إفريقيا لماذا وكيف؟" يهدف اختبار qRT-PCR التشخيصي لفيروس التهاب الكبد C ، الذي يعمل على منصات مفتوحة ، طورته فرق المؤسسة  إلى تزويد الأطباء والمعالجين بوسائل سريعة وفعالة تمكن من تعزيز صحة مرضاهم ، كماجاء في بيان صحفي من المؤسسة. وأشاد الدكتور مصطفى معزوز اخصائي أمراض الجهاز الهضمي والتهاب الكبد في تصريح لوكالة المغرب العربي للأبناء بهذا الاختبار التشخيصي الجزيئي الذي يعد في حد ذاته تقدما ملحوظا في مجال التكنولوجيا الحيوية المتقدمة في المغرب، كما أكد أن سعره سيكون تنافسي. وأشار إلى أن عدد المصابين بفيروس التهاب الكبد الوبائي "C" في العالم  يصل إلى أكثر من 70 مليون شخص، 10 ملايين منهم في القارةالأفريقية،  مضيفا أن 5% فقط من الأشخاص المصابين في إفريقيا واعون بحالتهم الصحية ، فيما يتعرض السكان الباقون لخطر الإصابة بتليف الكبد أو سرطان الكبد. و أوضح الدكتور معزوز أن هذا الاختبار سيمكن من علاج المرضى و إنقاد الكثير من الأرواح قبل ظهور الأعراض، وأن العلاج سيكون فعالا و متوفرا بأسعار معقولة.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا