Fr

الألياف الغذائية ودورها السحري في تخفيف الوزن ونحافة الخصر

الألياف الغذائية ودورها السحري في تخفيف الوزن ونحافة الخصر
أثبتت دراسة علمية أن تناول 30 غراما فقط كل يوم من المواد التي تحتوي على ألياف تفقد الوزن في الجسم وتأثر بشكل كبير على السمنة و محيط الخصر. وفي السياق ذاته توصل باحثون في كلية الطب بجامعة ماساتشوسيتس الأمريكية الأهلية لنتيجة تشير إلى أن الاعتماد فقط على حصص غذائية تتوفر على الألياف قد تكون أكثر فائدة من أي طريقة أخرى تعتمد على التقليل من الدهون المشبعة. وأوضح "يونشينغ ما" احد كبار الباحثين في الجامعة الأمريكية التي أشرفت على هذه الدراسة بأن سبب اختيار التغذية بالألياف هو توفرها على فوائد صحية بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من متلازمة الأيض أو التمثيل الغذائي والتي تظهر أعراضها في محيط الخصر فضلا عن حدوث توازن الجلوكوز والدهون في الجسم والتحكم في الأنسولين وتنظيم دلالات معينة خاصة بالالتهابات. وتضمن هذا الاختبار تجربة أجريت على 240 متطوعا بالغا يعانون من السمنة ومتلازمة التمثيل الغذائي، حيث تم تقسيمهم إلى مجموعتين، تناولت مجموعة الأولى أطعمة حسب برنامج الجمعية الأمريكية للقلب، أما المجموعة الثانية فقد تناولت أطعمة محتوية على 30 غراما على الأقل كل يوم من المواد الغذائية التي بها ألياف.
أعراض متلازمة التمثيل الغذائي
ويتعرض نحو 25% من الراشدين بأرجاء العالم لمتلازمة التمثيل الغذائي، حيث تتمثل أعراضها في زيادة محيط الخصر، و ارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة السكر في الدم، وانخفاض مستوى الكوليسترول المفيد عالي الكثافة وارتفاع مستوى الدهون الثلاثية، وهي أعراض ترفع من خطورة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية وداء السكري.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا