Fr

الدكتور الطيب حمضي يفند الشائعات ويطمئن المواطنين بشأن اللقاحات المضادة ل”كوفيد-19

الدكتور الطيب حمضي يفند الشائعات ويطمئن المواطنين بشأن اللقاحات المضادة ل”كوفيد-19

انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي حملة تشكيك في فعالية اللقاح على نطاق واسع، تزعم أن "سينغافورة قد قامت بإصدار بلاغ  بعد أن شرحت جثث  ضحايا فيروس كوونا وتبين لها  أن موت الناس  ليس له علاقة بفيروس كورونا وإنما بوجود جرثومة أخرى لذلك استغنت عن اللقاح واعتمدت على دواء "الأسبيرين " لعلاج المصابين بفيروس كورونا " كما انتشر فيديو آخر لمذيع خليجي يطعن في فعالية  اللقاح الصيني و نجاعته بدون سند طبي أو مرجع علمي متخصص .

وفي هذا الصدد يفند الدكتور الطيب حمضي، طبيب وباحث في النظم والسياسات الصحية، هذه المزاعم التي  لا تعي سوى تعطيل المسيرة، خاصة بعد اطمئنان الكثير من المواطنين وزيادة إقبالهم على لقاح فيروس كورونا.

وأشار المتحدث ذاته إلى ضرورة الإستمرار في التوعية من خلال أكبر عدد من الوسائل سواء الإعلامية أو الشعبية، بهدف حماية المواطن والدولة من خطر ترديد الشائعات، حتى لا يترك المواطن أسيرا لها، خاصة أن مصادر تلك الشائعات تظل مجهولة، بدون سند طبي أو مرجع علمي متخصص ، وبذلك تتحول إلى شائعات تضر بالصالح العام  مؤكدا أن الشائعات التي تتردد حول أضرار لقاح كورونا، تحتاج عند مواجهة جائحة كورونا واكتشاف لقاحات جديدة، سرعة الانتشار حول المواطن في كل مكان، بحيث لا يكون الدور مقتصرا على إعطاء اللقاح في المستشفيات ومنافذ الصحة العامة فقط، لكن يفضّل وجود حملة توعوية.

ودعا الدكتور الطيب حمضي إلى التحلي بالحيطة والحذر من انتشار عدد من الأخبار الزائفة التي لا تستند لأي رأي طبي أو مرجع علمي .

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا