Fr

الدكتور عبد العزيز الشركاوي : الاهتمام بالطب البديل والتداوي بالأعشاب فاق التوقعات خاصة بعد جائحة كورونا

الدكتور عبد العزيز الشركاوي : الاهتمام بالطب البديل والتداوي بالأعشاب فاق التوقعات خاصة بعد جائحة كورونا
في هذا العصر الذي  أصبح يتسم بتوافر خيارات الرعاية الصحية تبدو خيارات العلاج لا نهاية لها، ففي كل يوم يطالعنا عدد زخم من أنواع العلاج الطبي الحديث إلا أن الاهتمام بالطب البديل فاق التوقعات خاصة بعد جائحة كورونا . وفي هذا الصدد سيخصص موقع  Saha.ma   مجموعة من الحلقات   للحديث عن أنواع النباتات التي يزخر بها المغرب وطرق الإستفادة منها بالشكل الصحيح مع الدكتور عبد العزيز الشركاوي، إحيائي وباحث في مجال الأعشاب الطبية والعطرية.الهدف منها تنوير الرأي العام في هذا المجال و الرفع من المستوى المعرفي فيه حتى يتم حسن الإستعمال و تعم الفائدة.  و يرى  أن الاهتمام بالطب البديل الآن قديم قدم الانسان نفسه، فكما أن الانسان إذا شعر بالجوع طفق يبحث عن الطعام بحكم الغريزة التي أوجدها الله تعالى فيه، فقد كان الحال كذلك حسب منظوره عندما يشعر بالألم، فإنه يبحث عما يخفف عنه ألمه، فكان إن امتدت يده إلى البيئة المحيطة به المعروفة بصيدلية الطبيعة التي تشمل النبات والحيوان والمعادن فعرف بالفطرة شتى انواع أساليب التداوي. وقال الدكتور عبد العزيز الشركاوي أن الطب البديل أصبح محط اهتمام العديد من الأشخاص ليس في المغرب فحسب بل على مستوى العالم بأسره ويبدو ذلك جليا من خلال الإقبال على المواد الغير مصنعة والابتعاد عن الأدوية المركبة في المختبرات قدر الإمكان الشيء الذي ساهم في ظهور الفلاحة البيولوجية التي تعتمد وبالأساس على عدم استعمال الأسمدة الكيماوية والمبيدات الحشرية، وكذا المنتوجات المعدلة وراثيا، أو بصفة عامة، الاستغناء عن المنتجات الصناعية التي تعتمد في عملية الإنتاج .

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا