Fr

الفيروسات ..عالم جديد يناديكم

الفيروسات ..عالم جديد يناديكم
 "العالم الجديد" هو الإسم الذي أطلقته الولايات المتحدة على فيروس (Hantavirus) الذي يتسبب في الإصابة بمتلازمة الهنتافيروس الرئوية (HPS-Hantan Pulmonary Syndrome)، والمعروفة أيضًا باسم المتلازمة القلبية الرئوية، وهو مرض تنفسي نادر مرتبط باستنشاق فضلات القوارض (البول والبراز عندما يجف ويتحول إلى غبار أو رذاذ يتم استنشاقه) الملوّثة بفيروس هانتا. وهناك نوع آخر من فيروسات هانتا تُعرف بفيروسات "العالم القديم" والتي تتسبب في متلازمة الحُمى النزفية واعتلال الكلى (HFRS Hemorrhagic fever and Renal Syndrome).  وتوجد أنواع أخرى لم يتم ربطها بمرض بشري معروف، حتى الآن.  بالأمس أكدت ولاية ميشيغن الأميركية تسجيل أول حالة إصابة بهذا الفيروس "هانتا"،  الأمر الذي سبب الذعر على مواقع التواصل الاجتماعي، وربما يعود السبب لهذا الهلع وجود جائحة الكورونا الحالية بالإضافة إلى طريقة تناول الإعلام لهذا الخبر والاستعداد النفسي لتصديق هذا التهويل بالإضافة إلى أن منبع مرض الكورونا وهذا المرض هو نفسه، الصين.  ومنذ يناير 2017 وحتى الآن، تم الإبلاغ عن 728 حالة إصابة بهذا الفيروس في الولايات المتحدة، التي بدأت طواقمها الطبية في مراقبته منذ 1993، بحسب مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها. وبخصوص أعراض هذا المرض فتتضمن كل من الشعور بالإعياء والحمى، والصداع، والغثيان، وآلام العضلات، والإسهال، وآلام البطن، وضيق التنفس، وانخفاض ضغط الدم. والمؤسف في الأمر هو أنه لا يوجد علاج محدد أو لقاح لمتلازمة فيروس هانتا الرئوية الشيء الذي يعرض الكثير من الأشخاص إلى الممات بعد الإصابة به .  وعن طرق الانتقال إلى البشر فتكون إما من خلال الهواء الملوث بالفيروس من فضلات القوارض أو إذا تم لمس شيء ملوث ببول القوارض أو لعابها، أو حال تناول طعام ملوث بفضلات القوارض المصابة. إنه لمن المؤكد أن البشرية مقبلة على مرحلة جد حاسمة فيما يخص عالم الأوبئة، فأعداءنا من بني المجهر باتوا يتربصون بنا من كل حدب وصوب لا يملوا في اجتياح الحدود مكتسحين ما أقيم منذ زمن من مفاهيم ومصطلحات وركائز لرفاهية الشعوب وطمأنينتها  ..فكورونا أو "هانتا" لن يكونا نهاية الأزمات أو التجربة الأكثر ثراء ..الخطر قادم على مهل ..فاستعدوا للأسوء .

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا