Fr

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تفتتح أول منصة افتراضية بالمغرب في الميدان الصحي

المدرسة الوطنية للصحة العمومية تفتتح أول منصة افتراضية بالمغرب في الميدان الصحي
تفتتح المدرسة الوطنية للصحة العمومية اكاديمية افتراضية في الصحة وذلك بشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف). وتعتبر هذه الأكاديمية أول منصة افتراضية في المغرب في الميدان الصحي تقدم عروض تكوينية عن بعد تستجيب لاحتياجات المهنيين في مجال الصحةو في مختلف مناطق المملكة. الأكاديمية الافتراضية في الصحة هي ثمرة مشروع استمر لأكثر من ثلاث سنوات بالتعاون مع المؤسسات الوطنية والدولية الرائدة في المجال مثل منظمةالأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف)، مركز محاربة الأمراض والوقاية منهابأتلانتا ،الصندوق العالمي، صندوق الأمم المتحدة للسكان ومنظمة الصحة العالمية. تدشين هذه الأكاديمية يأتي تتويجا للجهود المستمرة للمؤسسة في مجال التكوين عن بعد والتي مكنت خلال الثلاث السنوات الأخيرة من تكوين حوالي 4949 مشاركا ينتمون إلى جميع جهات المملكة وذلك بالإضافة إلى أكثرمن مائة مستفيد من دول إفريقية. في هذا السياق، تطمح المدرسة الوطنية للصحة العمومية لجعل المؤسسة خلال الشهور القادمة منصة قارية في اطار التعاون جنوب ــ جنوب في مجال الصحة.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا