Fr

النقابة الوطنية للطب العام : إدماج القطاع الطبي الخاص في الاستراتيجية الوطنية لمواجهة كورونا يعتبر ضرورة ملحة للحد من انتشاره

النقابة الوطنية للطب العام : إدماج القطاع الطبي الخاص في الاستراتيجية الوطنية  لمواجهة  كورونا يعتبر ضرورة ملحة للحد من انتشاره
بعد أن تم تسجيل  حالتي إصابة مؤكدة بفيروس كورونا القاتل داخل المغرب، تدعو النقابة الوطنية للطب العام السلطات الصحية و الوطنية وفي مقدمتها وزارة الصحة، إلى ضرورة تفعيل الشراكة مع القطاع الخاص من أجل دمج قطاع الطب الخاص،  والذي يضم عدديا أزيد من  نصف الأطباء بالمغرب في الإستراتيجية الوطنية لمواجهة فيروس كورونا المستجد بغية إعطاء دفعة قوية للمجهودات المبذولة وللتعبئة الوطنية. هذا وقد عبرت النقابة عن انخراطها وانخراط أطباء الطب العام وطب العائلة بالقطاع الخاص بالمغرب في المجهود الوطني  بشكل طوعي و تطوعي لمواجهة انتشار هذا الفيروس المستجد والمرض الناتج عنه ،من أجل الحد من انتشاره وكذا معالجة الحالات المرضية المرتبطة به كلما اقتضى الوضع ذلك. وأكدت النقابة، في بلاغ لها ، على ضرورة تمكين الأطباء العاملين و كافة الأطباء الإختصاصيين بالقطاع الخاص، من كافة  المعطيات والملفات والإستراتيجيات الوطنية والإرشادات المحلية المتعلقة بالفيروس داخل عياداتهم على نفس منوال أطباء القطاع العمومي، لتكون المشاركة عامة ومتجانسة باعتبار الطب العام وطب العائلة هو الخط الأول لمواجهة مثل هذه الأمراض والأوبئة المستجدة من تحسيس للمواطنين وتوعيتهم وإخبارهم بالمعطيات العلمية وطرق الوقاية وسبل العلاج. كما أقرت النقابة على ضرورة مد العيادات الطبية، على غرار المؤسسات الصحية العمومية وأطبائها، بوسائل العمل تحسبا لتطورات انتشار الفيروس من كمامات طبية خاصة بالمهنيين الصحيين ،وكذا الكمامات الطبية الجراحية الموجهة للمرضى المحتملين، والمطهرات الكحولية، خصوصا بعد نفادها من الأسواق. وأضاف البلاغ أن "من شأن هذه الإجراءات ضمان إشراك واعي ومعقلن للقطاع الخاص، والحفاظ على قدرته على العمل بشكل مستمر وفي ظروف آمنة نسبيا إذا ما تطور انتشار الفيروس". كما تدعو النقابة الوطنية للطب العام بالقطاع الخاص بالمغرب كافة المواطنات والمواطنين باتباع الإرشادات التي تصدر عن الجهات الرسمية المسؤولة لنحمي أنفسنا ونحمي غيرنا، ونكون جميعا سلطات وأطباء ومواطنين، شركاء في مواجهة المرض والحد من انتشاره

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا