Fr

الواقي الشمسي و أهميته خلال هذه الفترة من السنة

الواقي الشمسي و أهميته خلال هذه الفترة من السنة
 يجب تجنب التعرض لأشعة الشمس الحارة خصوصا عندما تكون الأشعة فوق البنفسجية أكثر شدة وذلك ما بين الساعة العاشرة صباحا والساعة الرابعة زوالا، لأن خلال هذه الفترة يجب وضع طبقة كافية من الكريم الواقي من أشعة الشمس لتشمل جميع أجزاء الجسم التي لا تغطيها الملابس، مع إعادة العملية كل ساعتين سواء بعد السباحة أو العمل أو اللعب في الهواء الطلق، بهدف التقليل من الآثار الضارة للأشعة فوق البنفسجية على جلد الانسان، ذلك أن استعمال الكريم الواقي لا يعني مطلقا أنها تكفي لحماية أجسامنا من مخاطر أشعة الشمس وأنه بإمكاننا التعرض لأشعة الشمس لفترة طويلة لأن الكريمات الواقية حتى الأكثر فعالية منها لا يمكنها أبدا أن تحد بصفة كاملة من تسرب الأشعة فوق البنفسجية إلى الجلد؛ يجب حماية الأطفال من أشعة الشمس لأنهم أكثر عرضة من غيرهم للتأثر بالأشعة فوق البنفسجية على اعتبار أنهم يقضون غالبية أوقاتهم في الهواء الطلق، وبالتالي يجب على الآباء أخذ الحيطة والحذر والعمل على حماية أبنائهم من أشعة الشمس. أما بالنسبة للرضع الذين لم يتجاوز عمرهم 12 شهرا فيجب أن يبقوا دائما في الظل بعيدين عن أشعة الشمس.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا