Fr

تحذيرات من موجة رابعة لكورونا في المغرب والخطر يداهم الأشخاص الغير ملقحين بشكل كامل

تحذيرات من موجة رابعة لكورونا في المغرب والخطر يداهم الأشخاص الغير ملقحين بشكل كامل
دفع الارتفاع الأخير في الإصابات بفيروس كورونا دول العالم إلى تشديد تدابير احتواء الفيروس بعد تخفيفها في وقت سابق حيث تشهد عدد من الدول ارتفاع جماعي في معدلات الإصابة اليومية بالفيروس التاجي، وهي المرحلة التي صنفتها بعض الدول بأنها الموجة الرابعة للفيروس، وبدأت في فرض مزيد من الإجراءات الاحترازية لمواجهتها والتي تشابهت مع حظر التجوال الذي كان مفروضا خلال الموجة الأولى. وأكد الأطباء أن الفترة المقبلة هي الأخطر في معركة كورونا، وتحتاج إلى تحلي المواطنين بالمسؤولية والوعي الكامل خاصة بعد تفشي متحور "دلتا+ " وهو من بين المتحورات الأكثر عدوانية من الفيروس الأصلي. ويتوقع الدكتور الطيب حمضي أن تكون إصابات الموجة الرابعة أعلى من الموجتين السابقتين بسبب قوة انتشار متحور دلتا مؤكدا أن الأشخاص الغير ملقحين سيشكلون الفئات الأكثر عرضة للإصابة بالفيروس كما أكد أن الموجة الرابعة ستكون خطيرة ومكلفة بالنسبة لهذه الفئة . ويشدد المختص والباحث في السياسات والنظم الصحية على ضرورة الالتزام بارتداء الكمامة في الوقت الحالي، واتخاذ تدابير احترازية أكثر تقييدا لتجاوز الموجة الجديدة  مشيرا إلى أن تدبير هذه الموجة يعتمد وبالأساس على سلوك المواطنين . ويؤكد عدد من الأطباء بأن الطقس البارد وكذلك فصل الشتاء يشهدان حالات من الانتشار للفيروس وتزايد لنسب الإصابات، ففيروس كورونا يعد من فيروسات الجهاز التنفسي التي تنتشر نتيجة انخفاض درجات الحرارة  مثل الإنفلوانزا الموسمية ونزلات البرد ، ويطالب الأخصائيون بضرورة تهوية الأماكن المغلقة واتخاذ الإجراءات الاحترازية والوقائية كالتباعد الاجتماعي وتجنب الأماكن المزدحمة والتعامل مع المرض باعتباره فيروسا حتى يثبت العكس من خلال إجراء الفحوصات اللازمة والتحاليل الطبية . ومن المرتقب أن تظهر بوادر الموجة الرابعة في المغرب منتصف أو أواخر دجنبر المقبل .

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا