Fr

حملة تحسيسية ضد داء السيدا بثانوية مولاي إسماعيل بمكناس

حملة تحسيسية ضد داء السيدا بثانوية مولاي إسماعيل بمكناس
تتواصل في مكناس منذ الأول من شهر دجنبر الجاري ،ورشات توعوية و حملات تحسيسية ضد داء السيدا . وتماشيا
مع هذه الحملة نظمت المندوبية الاقليمية بعمالة مكناس ،يوما تحسيسيا لفائدة تلاميذ و تلميذات ثانوية المولى إسماعيل .
وقد أشرف على هذه الحملة الدكتور مولوع محمد رئيس اللجنة المسؤولة عن الأمراض المتنقلة داخل المستشفيات ،ورئيس مختبر مستشفى محمد الخامس بمكناس .وقد أكد خلال محاضرته على ضرورة الكشف المبكر  من أجل التقليص من مخاطر الإصابة بهذا الداء ،إضافة إلى أهمية نشر الوعي عن طرق الإصابة و أساليب الوقاية من هذا المرض. كما تم الإقرار على ضرورة مكافحة الوصم و التمييز ضد الأشخاص المصابين بداء السيدا ، و امتلاك الجرأة الكافية للتحدث عن هذا الداء الذي لا زال يشكل حرجا لمعظم المغاربة لاعتقادهم أن هذا المرض يرتبط فقط بالممارسات المشبوهة و هذا غير صحيح .

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا