Fr

دراسة جديدة حول عقار يستخدم لعلاج السكري يحمل أملا لمرض القلب

دراسة جديدة حول عقار يستخدم لعلاج السكري يحمل أملا لمرض القلب

كشفت إحدى الدراسات الدولية الحديثة أن عقاراً يستخدم على نطاق واسع لعلاج مرض السكري من النوع الثاني، يمكن أن يخفض خطر الإصابة بقصور القلب.

الدراسة أنجزها باحثون بمعهد كارولينسكا في السويد، بالتعاون مع معهد "ستاتينس سيروم" في الدنمارك، ونشروا نتائجها في العدد الأخير من دورية British Medical Journalالعلمية.

و قد أجرى الفريق دراسته لاكتشاف فاعلية مثبطات SGLT2 و التي تسمى أيضا gliflozins

وهي فئة من الأدوية التي تمنع إعادة امتصاص الغلوكوز في الكلى، وبالتالي تخفض نسبة السكر في الدم، وتستخدم لعلاج السكري من النوع الثاني.

وللتوصل إلى نتائج الدراسة، استخدم الباحثون عدداً من السجلات الوطنية، التي تحتوي على بيانات حول هذه الأدوية والأمراض وسبب الوفاة، وغيرها من البيانات، لقرابة 21 ألف مريض 

وفق الباحثين.

ووجدوا أيضاً أن المجموعة التي تناولت تلك الأدوية، انخفض لديها خطر قصور القلب بنسبة 34%، والوفاة بأمراض القلب بنسبة 20%، مقارنة بمرضى السكري للذين لم يتناولوا مثبطات SGLT2.

وتأتي أمراض القلب والأوعية الدموية في صدارة أسباب الوفيات في جميع أنحاء العالم، إذ يفوق عدد الوفيات الناجمة عنها عدد تلك الناجمة عن أي من أسباب الوفيات الأخرى، وفق منظمة الصحة العالمية.

كذلك يموت نحو 17.3 مليون نسمة جراء أمراض القلب سنوياً، بحسب المنظمة، ما يمثل 30% من مجموع الوفيات بالعالم كل عام، ومن المتوقع وفاة 23 مليون شخص بحلول 2030 بسبب الأمراض القلبية سنوياً.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا