Fr

دعوة إلى ثقافة إيجابية للسلامة والصحة يتم تعزيزها من خلال الحوار الاجتماعي

دعوة إلى ثقافة إيجابية للسلامة والصحة يتم تعزيزها من خلال الحوار الاجتماعي
بقيادة منظمة العمل الدولية، يسلط اليوم العالمي للسلامة والصحة في العمل سنويا يوم 28 أبريل، الضوء على الوقاية من الحوادث والأمراض المهنية. موضوع هذه النسخة لعام 2022 هو تأسيس ثقافة إيجابية للسلامة والصحة تغذيها المشاركة والحوار الاجتماعي. بالنسبة لمنظمة العمل الدولية، أظهرت جائحة كوفيد-19 مدى أهمية مشاركة الحكومات وأصحاب العمل والعمال والجهات الفاعلة في مجال الصحة العامة وجميع الأطراف المعنية لحماية بيئة العمل والحفاظ على سلامة العمال وصحتهم.
الحوار الاجتماعي والصحة والسلامة في العمل
كما يدعو اليوم  العالمي للسلامة والصحة في العمل إلى إقامة حوار اجتماعي فعال لتمكين الحكومات والشركاء الاجتماعيين من المشاركة في جميع مراحل عمليات صنع القرار بشأن الصحة والسلامة في العمل. وهذا يتطلب وضع أطر للسياسات والأطر التنظيمية وتطبيقها العملي في مكان العمل، وقبل كل شيء، تجنب الحوادث والأمراض المهنية. هناك أيضا حديث عن تعزيز الوعي بالصحة والسلامة في مكان العمل. و للإشارة  يموت 2.2 مليون عامل في جميع أنحاء العالم كل عام  نتيجة لحادث في العمل أو مرض مهني.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا