Fr

دلتاكرون ..متحور ثنائي يثير مخاوف العالم

دلتاكرون ..متحور ثنائي يثير مخاوف العالم

في الوقت الذي خففت فيه العديد من دول العالم من بينها المغرب الإجراءات الاحترازية، يحذر العلماء من تفش جديد لمتحور "دلتا كرون" وهو خليط  يجمع بين دلتا وأوميكرون.

وقال الباحثون أن البشرية اليوم في مرحلة تعايش الفيروس مع نفسه، لأنه ضعف كثيرا ووصل إلى درجة مفادها أن 95% من المصابين بكورونا، هم مصابون بأوميكرون موضحين أن هذا الخليط لا يشير إلى القلق أو الأعراض الخطيرة أو الانتشار السريع، كما أن الفيروس في حالة تعايش مع نفسه، والطفرات القديمة والجديدة تتزاوج.

وبحسب تقرير لصحيفة "ذا غارديان" The Guardian البريطانية، فقد أكدت المملكة المتحدة وجود حوالي 30 حالة دلتاكرون. ووفقا لـ"غيسيد"، قد يكون المتحور الجديد متداولًا بين السكان منذ يناير 2022.

وتعليقا عن الموضوع قالت الدكتورة سوميا سواميناثان، كبيرة العلماء في منظمة الصحة العالمية،  "نحن نعلم بالفعل أن أحداث إعادة التركيب يمكن أن تحدث في البشر أو الحيوانات عندما تنتشر أنواع متعددة من المتحورات لكوفيد-19.. حالياً، نحن بحاجة إلى انتظار التجارب لتوصيف هذا البديل الجديد".

وقال رئيس منظمة الصحة العالمية تيدروس أدهانوم: "ما يظهر القلق هو أن العديد من البلدان تقلل بشكل كبير الاختبارات التشخيصية وقال هذا يعيق قدرتنا على معرفة مكان الفيروس وكيفية انتشاره وتطوره".

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا