Fr

د.نادية قبالي تنصح بشرب الماء خلال الشتاء لتجنب التهابات الكلى والانسداد البولي

د.نادية قبالي تنصح بشرب الماء خلال الشتاء لتجنب التهابات الكلى والانسداد البولي

يعتبر الانسداد البولي من بين المشاكل التي يواجهها معظم الأشخاص وغالبا ما تكون التشوهات الخلقية السبب الرئيسي في حدوث هذه العلة. وتكمن خطورة ذلك في تجمع البول ورجوعه باتجاه الكليتين الأمر الذي يتسبب في تكرار التهابات الكلى وتكوين الحصوات وزيادة الالتهابات ما يتسبب في الإصابة بالفشل الكلوي الحاد أو المزمن على المدى الطويل .

وقد يشكو الأشخاص المصابين بهذا المرض من ألم في الجانبين أو في أثناء التبول، أو نقص أو عدم التبول، أو تغيير في لون البول إلى الأحمر أو الأصفر الغامق. وينصح الأطباء بضرورة مراجعة الطبيب والذهاب إلى المستشفى في حالة ملاحظة أي عارض حتى لا تتعرض الكلى لأي مضاعفات نتيجة رجوع البول باتجاهها .

ينسى الكثير من الأشخاص   الماء عندما يكون الطقس باردا

وبالنسبة لطرق الوقاية توصي الدكتورة نادية قبالي، طبيبة متخصصة في أمراض الكلي بالمستشفى الجامعي الحسن الثاني، في تصريحها لموقع Saha.ma، بشرب السوائل بقدر كاف خاصة خلال فصل الشتاء حيث ينسى الكثير من الأشخاص  تلبية احتياجات الجسم من الماء عندما يكون الطقس باردا مما يعرضهم لحدوث التهابات في الكلى والمسالك البوليةكما تنصح بتجنب الأسباب التي تؤدي إلى عدم قدرة الكليتين على القيام بوظائفهما .

هذا ويتراوح معدل انتشار انسداد السبيل البولي من 5 لكل 10 آلاف شخص إلى 5 لكل 1,000 شخص، وذلك استنادا إلى سبب الانسداد. بالنسبة إلى الأطفال، يعود الانسداد بشكل رئيسي إلى العيوب الخلقية التي تصيب السبيل البولي، وأما بالنسبة إلى الرجال، خصوصا في عمر أكبر من 60 عاما، فيكونون أكثر ميلا للإصابة لأنه مع التقدم في العمر، تميل غدة البروستات إلى أن يزداد حجمها حالة تسمى (تضخم البروستات الحميد benign prostatic hyperplasia)، والتي سنتطرق إليها في مقالاتنا القادمة .

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا