Fr

عادة سيئة قد يكون ثمنها حياتك !!

عادة سيئة قد يكون ثمنها حياتك !!
"القطران" أو "اللاتوخ" كما يطلق عليه معظم المغاربة، هو مادة تستخرج من البترول ومشبعة بالمعادن الثقيلة. وينتج القطران كمادة فرعية عن السجائر لذلك يعتبر ضارا بالصحة . ويفضل غالبية المغاربة شرب الماء في الأواني الطينية،خاصة إذا كانت منسمة بنكهة القطران، لكن الأبحاث أكدت أن مصدر هذه المادة تحتوي على معادن يتعذر على الجسم التخلص منها، فيصاب جسم الانسان بمرض خطير يسمى التسمم بالمعادن الثقيلة. وكان يستعمل القطران منذ وقت مضى في الحماية من الزواحف والحشرات، حيث يطوق محيط المنزل والمخيمات بهذه المادة صونا من الخطر، إلا أن فكرة استعمال "القطران" تطورت بشكل تراتبي، إلى أن غدى طلاء الأواني الخزفية بهذه المادة لمنع تسرب الحشرات داخلها اعتقادا بأن طلاء الطين بالقطران له فوائد ومنافع صحية، غير أن الأمر عكس ذلك تماما إذ يعتبر كارثة صحية. ويعتبر القطران من المواد شديدة السمّية المسببة للأمراض نظراً لمحتواها العالي من الفينول والنفثالين، إذ يعد قطران الفحم من المواد سريعة الاشتعال والمسببة لخطر الحرائق. كما يعد القطران من أثقل المواد النفطية وأعلاها في درجة الغليان، لذلك استخدم قديما في رصف الطرق، واستُخدم قديما في طلاء المباني، وعزل القوارب. هذا ويعتبر القطران مادةٌ ضارةٌ جداً بالصحة، لا سيما قطران الفحم، حيث يصيب الأشخاص المعرضون له عن طريق الاستنشاق وخصوصاً أثناء تقطيره بالعديد من الأمراض، مثل سرطان الرئة وسرطان الكلى والجهاز الهضمي، وقد يؤدي للإصابة بسرطان الجلد للأشخاص المطبقين له على الجلد كعلاج للأمراض الجلدية المختلفة كالإكزيما، الصدفية والقشرة، كما تعمل المواد المتطايرة منه على تلويث البيئة ويعد من أهم ملوثات الهواء والماء خصوصاً من بقايا ومخلفات صنعه.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا