Fr

عقار توبيراميت المضاد للصرع قد يساهم في الإعاقة الذهنية والتوحد

عقار توبيراميت المضاد للصرع  قد يساهم في الإعاقة الذهنية والتوحد
يوم الأربعاء 29 يونيو 2022 ، حذرت الوكالة الوطنية لسلامة الأدوية (ANSM) بفرنسا ، من توبيراميت ، الدواء المضاد للصرع ، الذي ثبت تعزيزه للتشوهات عند الجنين ، وتدعو إلى استخدامه فقط في حالة "الضرورة المطلقة" لدى النساء الحوامل. "عند النساء الحوامل (...) ، لا ينبغي استخدام توبيراميت ضد الصرع إلا في حالات الضرورة المطلقة" ولا ينبغي وصفه تحت أي ذريعة أخرى ، حسبما ذكرت ANSM في بيان. و يضاعف توبيرامات ،عند أخده من طرف امرأة مصابة بالصرع و حامل ، من خطر التشوهات - الشفة المشقوقة ، وسوء وضع مجرى البول على القضيب - عند الجنين.
ضد نوبات الصرع والصداع النصفي.
يوصف هذا الدواء، الذي يباع تحت الاسم التجاري Epitomax من قبل مختبر جانسيين Janssen، ضد نوبات الصرع والصداع النصفي. وفي الولايات المتحدة ، يوصف أيضا كعلاج للسمنة.
للإشارة التوبيراميت من الأدوية المضادة للتشنجات حيث أنه يعمل على تثبيط النشاط الكهربائي الزائد وذلك عن طريق التقليل من نشاط الغلوتومات وزيادة نشاط الناقل العصبي الغاما امينوتبوتيريك الذي يعمل على تهدئة الحالة العصبية ، مما يؤدي إلى توازن النشاط الكهربائي في الدماغ والحد من النوبات الصرعية والقلق كما يعمل على ترخية العضلات.
مخاطر الإعاقة الذهنية والتوحد
كشفت دراسة نشرت في نهاية شهر مايو في المجلة العلمية JAMA Neurology ، و إرتكزت على  بيانات عدة ملايين من الأمهات الاسكندنافيات ، أن خطر الإعاقة الذهنية أكثر من ثلاثة أضعاف لدى الأطفال الذين تناولت أمهاتهم توبيراميت أثناء الحمل. كما يتضاعف خطر الإصابة باضطرابات طيف التوحد ، ثلاثة أضعاف تقريبا.
لا توقف مفاجئ للعلاج
تحذر الوكالة المرضى أيضا من مقاطعة هذا العلاج فجأة والتوقف عن تناوله دون نصيحة طبيبهم لأن استئناف نوبات الصرع يمكن أن يكون خطيرا أيضا ، سواء بالنسبة للأم أو الطفل.
مع وكالة فرانس برس
 

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا