Fr

كوفيد_19 : وفيات أمريكا محل شك وما خفي أعظم

كوفيد_19 : وفيات أمريكا محل شك وما خفي أعظم
حطمت الولايات المتحدة الأمريكية الرقم القياسي لمنكوبي فيروس كورونا المستجد في العالم،  بعد أن تخطى العدد الإجمالي للوفيات جراء الفيروس ال 100 ألف حسب التصريحات اليومية لخلية الأزمة لمواجهة كورونا . هذا الرقم الذي تم الإعلان عنه حديثا ، قد يكون متجاوزا قبل ثلاثة أسابيع من بلوغ العدد الرسمي للوفيات ،وفقا لتحليل أجرته صحيفة واشنطن بوست وباحثون من كلية "Yale" للصحة العامة .
ويشير التحليل الذي نشرته صحيفة واشنطن بوست إلى أن الأعداد الحقيقية للوفيات بفيروس كوفيد_19 في الولايات المتحدة، أعلى بكثير من الأرقام المعلن عنها،
حيث سجلت البلاد نحو 101.600 حالة وفاة زائدة خلال الفترة الممتدة بين 1 مارس و 9 ماي، وهو عدد تجاوز سقف الوفيات الذي يتم تسجيله في كل سنة .كما يشمل هذا العدد وفاة 26000 شخص نتيجة للوباء، كالذين خشوا طلب المساعدة الطبية للأمراض غير ذات الصلة بكوفيد-19، وذلك وفقا للبيانات الفدرالية وشهادات الوفاة المدلى بها في تلك الفترة . واعتمد الباحثون في هذا التحليل على معيار "الوفيات الزائدة" الذي يعتبر مؤشرا رئيسيا لتحديد العدد الحقيقي للوفيات خلال موجات العدوى الفيروسية، حيث يرتكز بالأساس على مقارنة معدلات الوفاة قبل وبعد الجائحة وفقا لمتوسط 5 سنوات. كما استخدم فريق البحث، البيانات التاريخية عن جميع الوفيات بين عام 2015 وأوائل عام 2020، والتي نشرها المركز الوطني للإحصاءات الصحية (NCHS) ، لنمذجة عدد الوفيات التي يمكن توقعها عادة كل أسبوع بدءا  من1مارس إلى 9 ماي مع الأخذ بالإعتبار التغيرات الموسمية، وشدة أوبئة الإنفلوانزا، والتغيرات  التي تعرفها مستويات الوفيات من عام إلى آخر . ويشير التحليل الذي تقوده كلية "YALE" للصحة العامة، إلى أن العدد الفعلي للأشخاص الذين لقوا حتفهم بسبب الوباء أكبر بكثير من عدد الوفيات الرسمية الحكومية. وقدر الباحثون أن عدد الوفيات الزائدة بين 1 مارس و9 ماي كان على الأرجح بين 97.500 و 105.500 .
العدد الفعلي للأشخاص الذين لقوا حتفهم بسبب الوباء أكبر بكثير من عدد الوفيات الرسمية الحكومية. وقدر الباحثون أن عدد الوفيات الزائدة بين 1 مارس و9 ماي كان على الأرجح بين 97.500 و 105.500 .
وفي هذا الصدد، قال دانييل واينبرجر، أستاذ علم الأوبئة في جامعة "Yale"، والذي قاد التحليل : " من الواضح أن عدد الوفيات  أعلى من المجاميع المبلغ عنها" . وحسب المركز الوطني للإحصاءات الصحية "NCHS" ، فقد تم الإبلاغ عن أعداد تتجاوز بكثير عدد القتلى المبلغ عنها بسبب كوفيد_19، ويقدر المركز أن هناك ما بين 89257 و 119.706 حالة وفاة زائدة من 1 فبراير إلى 9 ماي،  الشيء الذي يتوافق مع التحليل الذي قاده فريق كلية "YALE"، والذي وجد أن عدد الوفيات الزائدة خلال نفس الفترة يقع ضمن نطاق 97.500 و 105.500 باعتبار الرقم 101.600 هو الرقم الصحيح، لأنه يشكل نقطة الوسط لهذا النطاق. ليصبح بذلك عدد الوفيات المعلن عنها حديثا في الولايات المتحدة الأمريكية متجاوزا قبل ثلاثة أسابيع من بلوغ 100 ألف حالة وفاة في البلاد وهو الرقم الذي أرثاه العصفور "الترامبي" ...رقم أخفى بين أصفاره تفاصيل حقيقة عظمى متقنا بذلك دور المخادع المهيب في حكاية عنوانها  ... "ما خفي كان أعظم"..
الرقم الذي أرثاه العصفور "الترامبي" ...رقم أخفى بين أصفاره تفاصيل حقيقة عظمى متقنا بذلك دور المخادع المهيب في حكاية عنوانها  ... "ما خفي كان أعظم"..
 

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا