Fr

لمذا يتأخر الحمل بعد الولادة القيصرية ؟

لمذا يتأخر الحمل بعد الولادة القيصرية ؟

تعد الولادة القيصرية من بين التقنيات الجراحية التي تعوض الولادة المهبلية الطبيعية  وتتضمن شق بطن الأم ورحمها لإخراج الطفل. وخلال السنوات الأخيرة ازداد عدد النساء  الراغبات بالولادة القيصرية بسبب عدم رغبتهن في تحمل آلام الطلق.

وقد يتأخر الحمل الثاني بعد الولادة القيصرية نتيجة الالتصاقات والالتهابات التي تسببها العملية حيث أكد البحث الذي نشر في مجلة Human Reproduction أن العملية القيصرية تضعف خصوبة المرأة وتجعلها تنتظر لمدة تزيد عن العام لكي تستطيع الحمل مرة ثانية .

وتعود أسباب تأخر الحمل إلى تعرض الجسم للالتهابات الجرثومية خلال  العملية القيصرية التي تؤثر  في المشيمة أو في بطانة الرحم أو في القنوات الفالوبية.

وبينت الدراسة التي شملت 14.541 امرأة بريطانية وأشرفت عليها الدكتورة ديدري مورفي من جامعة بريستول، أن  النساء اللواتي يتعرضن لعمليتين قيصريتين يكون انتظارهن أطول من المرة المقبلة لكي يحملن مجددا.

ومن المعلوم أن النساء اللواتي يلدن قيصريا يتعرضن لمضاعفات ما بعد الولادة كتمزق الرحم والتخثرات الدموية والالتهابات مقارنة باللواتي يلدن طبيعيا.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا