Fr

متى يشكل الفتق خطرا على الأطفال حديثي الولادة..الجواب مع د.ماجد بنزيان

متى يشكل الفتق خطرا على الأطفال حديثي الولادة..الجواب مع د.ماجد بنزيان
يعتبر الفتق من أبرز المشاكل الصحية التي يعاني منها الأطفال حديثي الولادة والتي تتطلب تدخلا جراحيا فوريا لتفادي حدوث مضاعفات قد تشكل خطرا على حياة الطفل وهو ما أكده الدكتور ماجد بنزيان طبيب متخصص في جراحة الأطفال بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس في حواره مع Saha.ma. أجرت الحوار : خولة زين الدين   ما هو الفتق ؟   يعرف الفتق عموما باندفاع جزء من الأمعاء من موضعه الأصلي عبر منطقة ضعيفة في جدار البطن، ويظهر على شكل انتفاخ تحت الجلد والذي يبدو واضحا عند السعال أو البكاء، ولا يمكن اعتبار الفتق حالة مهددة للحياة على الفور، لكنها لا تشفى من تلقاء نفسها. في بعض الأحيان قد تحتاج إلى جراحة للوقاية من حدوث مضاعفات خطيرة .   ما الفرق بين الفتق الذي يعاني منه الأطفال وذاك الذي يحدث عند الكبار ؟   يصاب البالغين بالفتق نتيجة ضعف العضلات ربما منذ الولادة أو نتيجة التقدم في السن وتكرار التعرض للإجهاد في مناطق البطن والأربية وقد ينتج هذا الإجهاد عن المجهود البدني أو البدانة أو الحمل أو السعال المتكرر المزمن والضغط عند التغوط نتيجة الإمساك، أما بالنسبة للفتق عند الأطفال فيكون راجعا إلى عيوب خلقية تظهر على الطفل بعد ولادته مباشرة أو بعد مرور فترة قصيرة .   ما هي أنواع الفتق التي يمكن أن تصيب الأطفال حديثي الولادة ؟   هناك نوعان من الفتوق التي تحصل عند الأطفال ، فتق السرة والفتق الإربي، بالنسبة لفتق السرة فيظهر على شكل تورم أو انتفاخ لين بالقرب من "السرة" لدى الطفل ويمكن ملاحظته فقط عندما يكون الطفل يبكي أو يسعل هذا النوع من الفتق لا يسبب الألم للطفل عادة لكنه قد يسبب إزعاجا كبيرا للطفل في حالة اكتشافه في وقت متأخر .  أما بالنسبة للفتق الإربي فيحصل في منطقة أسفل البطن قرب العانة، ويتميز هذا النوع من الفتق بوضوحه للعيان .   ما هي الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بالفتق السري والإربي عند الأطفال حديثي الولادة ؟ [caption id="attachment_8736" align="aligncenter" width="628"] فتق إربي[/caption] ترجع أسباب الإصابة بالفتق الإربي عند الأطفال حديثي الولادة إلى أسباب خلقية، فقبل أن يولد الطفل تكون الخصيتان أو المبيضان في بطن الطفل مع وجود رباط خاص يربط كل منها بالصفن عند الذكور والأشفار عند الإناث، ومع اقتراب الولادة يشد هذا الرباط تلك الأعضاء باتجاه مكانها الطبيعي النهائي حيث تنزل الخصيتان باتجاه الصفن والمبيضان باتجاه الحوض، هذا النزول يتم عبر قناة خاصة هي قناة الإربية وبعدها تنغلق هذه القناة بشكل دائم خلال أسابيع من بعد الولادة، في حالة عدم انغلاق هذه القناة يصاب الطفل بالفتق الإربي، ما يحدث هو أنه عند انغلاق القناة يكون قد دخل إليها جزء من الأمعاء الذي يظهر بين الفينة والأخرى على شكل انتفاخ أعلى أو أسفل الفخذ هذا النوع من الفتق يكون شائعا عند الذكور أكثر من الإناث . [caption id="attachment_8733" align="aligncenter" width="1200"] فتق سري[/caption]   أما الفتق السري فيحدث لنفس الأسباب إلا أن المكان يختلف حيث يتكون عندما لا تغلق العضلات المحيطة بالفتحة التي خلفها الحبل السري بشكل صحيح مما يؤدي إلى انتفاخ في الأمعاء .   ما هي مخاطر الإصابة بالفتق الإربي عند الأطفال ؟   يعتبر اختناق الفتق وما يسببه من ألم وغثيان وبكاء مستمر للطفل من أبرز المخاطر التي يمكن تحدث بالإضافة إلى خطر انضغاط الفتق وبالتالي انقطاع التروية الدموية عن جزء من الأمعاء ليسبب ألما واحمرارا وانتفاخ غير طبيعي الشيء الذي يتطلب تدخلا جراحيا فوريا .   هل من الممكن أن تتسبب عملية الفتق الإربي في مشكل التبول اللاإرادي عند الطفل في المستقبل ؟   لا توجد هناك أي صلة بين الفتق الإربي والتبول اللاإرادي بالنسبة للأطفال لكن المشكل الوحيد الذي يمكن أن تحدثه العملية والذي نادرا ما يحدث هو أن يتم قطع العروق الدموية التي تتروى من خلالها الخصية الشيء الذي يؤدي إلى موتها بشكل تدريجي وبالتالي توقفها على أداء وظيفتها الطبيعية .   أين تكمن أهمية اللجوء إلى طبيب مختص في جراحة الفتق وهل يمكن أن يعود بعد الجراحة ؟   من الضروري جدا عرض الطفل المصاب على طبيب مختص في جراحة الأطفال لأن احتمال بروز مخلفات تكون أكيدة عند تدخل طبيب غير مختص في هذا النوع من الجراحات أما بالنسبة لاحتمال عودة الفتق إلى الطفل فهو احتمال ضئيل جدا . [caption id="attachment_8737" align="aligncenter" width="1080"] الدكتور ماجد بنزيان طبيب متخصص في جراحة الأطفال بالمركز الاستشفائي الجامعي الحسن الثاني بفاس[/caption]    

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا