Fr

مكناس : وقفة احتجاجية لتقنيي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية وهذه أبرز مطالبهم

مكناس : وقفة احتجاجية لتقنيي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية وهذه أبرز مطالبهم
ندد التنسيق النقابي  لتقني وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بمكناس،  الثلاثاء، في وقفة احتجاجية أمام المديرية الجهوية للصحة، بتماطل الحكومة في تنفيذ التزاماتها وتجاهلها لمكانة التقنيات والتقنيين الإداريين وتقنيي النقل والإسعاف الصحي العاملين بوزارة الصحة والحماية الاجتماعية . وعبر المشاركون في هذه الوقفة الإحتجاجية عن استنكارهم لما وصفوه بالإقصاء الممنهج لهاته الفئة التي قدمت الكثير لقطاع الصحة خاصة خلال الجائحة كورونا . وأوضح أيوب الناصري عضو اللجنة الوطنية لتنقيي وزارة الصحة والحماية الاجتماعية في تصريح له لموقع Saha.ma  أن قرار التصعيد والاحتجاج يأتي من أجل المطالبة بالإفراج عن مشروع الوظيفة العمومية الصحية وطرحه لنقاش واسع  معتبرا أن التعتيم الذي طال هذا المشروع كارثة تشريعية . ودعا المتحدث  ذاته إلى ضرورة تحقيق الإنصاف والعدل  بين الأطر الصحية بمختلف فئاتها بدون أي تمييز أو استثناء أو تقييد أو تفضيل بين الأطر ما دام الجهد المبذول والعمل المؤدى واحدا، مشيرا إلى أن التمييز يؤدي إلى عدم وجود فرص عادلة ومتكافئة بين الأطر الصحية  داعيا إلى الإنصاف في التعويض عن الأخطار المهنية و إخراج منصف الكفاءات والمهن  إلى جانب  مراجعة شروط الترقي المجحفة . كما عبر الناصري إلى جانب المحتجين عن رفضه التام للزحف على مكتسبات التقنيات والتقنيين الإداريين وتقنيي النقل والإسعاف الصحي العاملين بقطاع الصحة والحماية الاجتماعية . وتعتبر هذه الوقفة الاحتجاجية فرصة لتسليط الضوء على المهام التي تؤديها هذه الفئة  من الموظفين حيث يقوم تقنيو وزارة الصحة بأدوار متعددة ومتنوعة جد هامة داخل الجماعات التر ابية خصوصا خلال جائحة، مما يقتضي تمتيع فئة المساعدين التقنيين بتحفيزات مادية لما لذلك من أثر بالغ عليهم نفسيا واجتماعيا، وأيضا تمتيعهم بتكوينات مناسبة في سبيل  الحد من تداعيات كوفيد 19. هذا وتطالب النقابة بالإفراج الفوري على رواتب ومستحقات الموظفين المعينين حديثا وتسوية وضعيتهم المالية، مطالبة أيضا بالإفراج عن مختلف تعويضات ومستحقات الممرضين وتقنيي الصحة المحتجزة لسنوات، مشددة على ضرورة إعادة النظر في دورية الحركة الانتقالية لتستجيب لتطلعات الممرضين وتقنيي الصحة وإقرار تحفيزات خاصة بالمناطق الصعب تزويدها بالموارد البشرية لضمان التحاق الأطر الصحية بها إلى جانب رزمة من المطالب الأخرى التي يأملون أن تنظر إليها وزارة الصحة والحماية الاجتماعية بنظرة صحيحة  وشاملة وموضوعية وعادلة .  

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا