Fr

منظمة الصحة العالمية…مناعة القطيع ضد كورونا فكرة غير أخلاقية

منظمة الصحة العالمية…مناعة القطيع ضد كورونا فكرة غير أخلاقية
حذر رئيس منظمة الصحة العالمية من فكرة أن مناعة القطيع قد تكون استراتيجية حقيقية لوقف الوباء، واصفا مثل هذه المقترحات بأنها "غير أخلاقية". وقال، تيدروس أدهانوم غيبريسوس خلال مؤتمر صحفي الإثنين، إن مسؤولي الصحة يهدفون عادة إلى تحقيق مناعة القطيع عندما يتم حماية جميع السكان من الفيروس عن طريق التطعيم وبالتالي يكون غالبيتهم يحملون مناعة. وأشار تيدروس إلى أنه للحصول على مناعة القطيع من الحصبة، على سبيل المثال يجب تطعيم حوالي 95 بالمئة من السكان. وأوضح أن النسبة التي يعتبر فيها شعب معيّن محميا من مرض شلل الأطفال هي 80 بالمئة. وتابع "مناعة القطيع تتحقق بحماية الناس من الفيروس وليس بتعريضهم له" لافتا إلى أنه لم يسبق في تاريخ الصحة العامة استخدام مناعة القطيع كاستراتيجية للحد من تفشي المرض". وهذا ما قاده للقول إن الاستراتيجية "إشكالية علميًا وأخلاقيًا". وقال تيدروس إن منظمة الصحة العالمية تقدر أن أقل من 10 بالمئة من السكان لديهم أي مناعة ضد الفيروس التاجي، مما يعني أن الغالبية العظمى من سكان العالم لا يزالوا عرضة للإصابة.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا