Fr

“نوبل” ..العالم الذي صان سمعته بجائزة صمدت لأكثر من قرن من الزمن

“نوبل” ..العالم الذي صان سمعته بجائزة صمدت لأكثر من قرن من الزمن
فاز العالمان الأمريكيان ديفيد جوليوس وأرديم باتابوتيان الاثنين بجائزة نوبل للطب 2021 عن اكتشافهما في مجال مستقبلات الحرارة واللمس. وتبلغ قيمة الجائزة التي يزيد عمرها عن قرن من الزمان، التي تمنحها الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم، عشرة ملايين كرونة سويدية التي تعادل 1.15 مليون دولار . وتمنح ...في مجلات الأدب والاقتصاد والطب والعلوم والسلامن وتنسب الجوائز لعالم الكيمساء السويدي ألفريد نوبل الذي اخترع الديناميت . فما الذي دفع نوبل لتمويل هذه الجوائز ؟ "تاجر الموت ميت" كانت هذه العبارة كفيلة لتجعل العالم السويدي يقلق بخصوص ما سيقال عنه بعد مماته بسبب اختراعه للديناميت ..عبارة كانت كالصفعة التي استفاق بسببها وقرر على إثرها جمع كل أمواله التي ربحها من اختراع المواد المتفجرة وإيداعها لدى النادي السويدي النرويجي في باريس، كي يتم منح خمس جوائز سنوية تحمل اسم نوبل وهكذا سيترك بصمة مضيئة للناس يتذكرنه بها  بدلا من أن تصحبه اللعنات بعد موته . لقد كان موت شقيقه لودفيج نوبل فرصة لنوبل كي يكتشف نظرة الناس إليه، حيث خرجت إحدى الصحف الفرنسية، لتنعى الفريد نوبل عن طريق الخطأ ظنا منها أنه من مات جاعلة منه خبرا رئيسيا للصحيفة تحت عنوان كبير " تاجر الموت ميت" . وفي عام 1896 توفي العالم السويدي نوبل لكن ظلت وصيته وجائزته حية إلى يومنا هذا، وباتت تبلغ قيمتها الآن 10 ملايين كرونة سويدية، لتبقى الجائزة صامدة لأكثر من قرن من الزمن، والتي أسسها عنوان صحفي كان طريق نبأ وفاة خاطئ .  

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا