Fr

وزير الصحة يترأس مراسيم تدشين الوحدة المتنقلة للعزل والعلاج خلال الطوارئ الصحية

وزير الصحة يترأس مراسيم تدشين الوحدة المتنقلة للعزل والعلاج خلال الطوارئ الصحية

جرى اليوم الجمعة بالرباط  تدشين وحدة متنقلة للعزل والعلاج خلال الطوارئ الصحية العامة .

وهكذا أشرف وزير الصحة والحماية الاجتماعية،برفقة القائم بالأعمال في سفارة الولايات المتحدة الأمريكية بالمغرب، ووالي جهة الرباط سلا القنيطرة، على إعطاء الانطلاقة الرسمية للعمل بهذه الوحدة. ويندرج افتتاح هذه الوحدة في إطار تنفيذ مقتضيات الاتفاقية متعددة الأطراف بين وزارة الصحة والحماية الاجتماعية ووزارة الخارجية الأمريكية في مجال الصحة، كما تعكس هذه المبادرات العلاقات التاريخية والاستراتيجية الممتازة بين البلدين.

وتقدر التكلفة الإجمالية لهذه الوحدة بحوالي 3.2 مليون دولار، وتتكون من ثلاثة هياكل متنقلة للطوارئ، وتضم وحدة متنقلة للعزل بالضغط السلبي بسعة 30 سريرًا، ووحدة للعناية المركزة تتكون من 5 أسِرة، بالإضافة إلى مرفق للتكفل بالعلاجات الاستعجالية. وتجدر الإشارة إلى أن هذا التدشين يأتي بعد نهاية مرحلة تجميع الوحدات، وبالتزامن مع انتهاء الدورات التدريبية التي ركزت على نشر واستخدام جميع الوحدات المذكورة أعلاه، وذلك بحضور مدربين أمريكيين، لتكوين 50 إطارا (مدني وعسكري) استفادوا من هذا التدريب في كلا جانبيه؛ اللوجستي والطبي.

هذا وستعمل هذه الوحدات على تمكين المنظومة الصحية الوطنية من تعزيز قدرتها على التعامل مع طوارئ الصحة العامة ذات الأصل البيولوجي، لا سيما فيما يتعلق بالتكفل بالمرضى الذين يعانون من الجراثيم شديدة المراضة والعدوى.

لا يوجد أي تعليق

اترك تعليقا